Sunday, January 25, 2009

نوع من الرجال



إذا اعتبرنا أن الرجوله = نخوة * شهامه * مسئوليه * شجاعه *حمشنه :) وكده
يبقى ما سنتحدث عنه في هذا البوست سنسميهم رجال مجازا ومفيش حد يزعل
ما سيأتي في هذه التدوينه قصص حقيقيه
***********
جلس بين أصدقاؤه يتباهي ويقول
أنا أعطي زوجتي أول كل شهر ... جنيه (طبعا مبلغ بسيط ) وبكبر وهي بتظبط كل شئ
طيب إزاااااااااااااااااي ؟؟؟
الأسعار بترتفع .. وهي مطلوب منها تشتري أكل وتدفع فواتير ومصاريف الأولاد وكمان تشيل حاجه للزمن
يمكن حد يتعب .. يحتاج علاج
صحيح إن المرأه إقتصاديه وتحب الشوبنج والفصال مع البائعين ..لكن كل شئ له حدود
بعضهن تحصل على خصم كام جنيه نتيجه للتحايل على البائع تاره وبتطليع عينه تاره
وبالضحك والمزاح تاره أخري( حالات رأيتها أمامي )
**********************
جلس يقول إن فلانه زوجه فلان أتت إليه لتقترض مبلغ من المال
فتحجج لها بأن الحال لا يسمح لأنه لا يعلم كيف سترد المبلغ خاصه إنها لا تعمل
لا أعلم كيف سمح لها زوجها بذلك؟؟؟
فالعقل يقول أن من ستذهب إليه لتقترض لن يخرج عن ثلاثه
واحد عارف ربنا يقرضها المال وهكذا يكون فك كربه مؤمن
وواحد يمنحها المال ليتقرب منها
وواحد هيكبر زي صاحب القصه حيث إنه تاجر ولا يضع قرش إلا في مكانه الصحيح
*********************************
بعض الرجال (مجازا برضه ) يجلس طول اليوم على المقهى وزوجته تعمل وتأتي له آخر النهار بالنقود
وقد يكون متزوج أكثر من واحده اللاتي يتسابقن أيهما تأتي بمبلغ أكبر
تلك النساء تعملن في الشحاته
أو هجامه أو صديمه أو ..
الهجامه والصديمه دول أسماء لمهنه السرقه :)
************************
أعتقد أن الزوج له القوامه
وزوجته مسئوله منه
هي أمانه كلفه الله بها وقبلها الإنسان
يمكن يكون دخله 100 جنيه فقط وعليهم معا أن يتدبرا أمرهما سويا
أليس بينهم الود والرحمه
والود يكون في السراء والرحمه تكون في الضراء
ولا يصح أن يمنحها ال100 جنيه ويتركها تدبر أمرهما بمفردها
لأ وكمان يغضب لو الأكل فول :) مثلا
***********
الحالات السابقه موجوده ويمكن تكون عاديه لدي البعض
لكني لا أستسيغها
يمكن لأني مش بعرف أشترى :)) جايز برضه
دمتم بكل خير

31 comments:

رحــــيـل said...

دوول مش رجاله ياسلوى

دول اشباه رجال او مسميات فقط فى البطاقة

الست اللى معاها رجال كده تخلعه بلا نيله هى الواحده ناقصه قرف

اقولك بطلى تاخدى بالك من المواقف دى عشان الضغط انتى لسه صوغيره

سلوى said...

رحــــيـل
ساره حبيبتي
ما هو أنا قلت انهم رجال مجاااااازا
:))
وبعدين ما أخدش بالي إزاي بس

ماهي حاجه فعلا تجيب الضغط
الاسم انها اتجوزت وهي رايحه تشيل مسئوليه راجل وولاد بالإضافه لمسئوليه نفسها

ربنا يهدي الجميع

مدونة الكومي said...

أشكرك على عرض هذه الصورة المستفزة التي قابلت منها أشكالا وألوانا كثيرة
وهم حقيقة لا يصح أبدا أن يكونوا رجال أو حتى ذكور، لأن ذكر الحيوان يحمي بالطبيعه والفطرة أنثى الحيوان.. هذا لو كان حيوانا، فما بالنا بهؤلاء

رأيت كثيرا من هؤلاء ممن حتى يعمل ويحتفظ براتبه لنفسه علشان المزاج والكيف وسهرات الأنس والفرفشه، بينما تعمل زوجته خادمة في البيوت لتحصل على رزقها ورزق البيت والأولاد، وأحيانا لتعطيه مصروفه آخر الشهر

القلم السكندري said...

الحالات السابقه موجوده ويمكن تكون عاديه لدي البعض
لكني لا أستسيغها
*****************************

لا أستسيغها؟؟

أعتقد أن هذه الكلمة قليييلة جدا في حق من ينبغي عليهم ان يوضعوا في كوكب الأنعام لا بين الآدميين

واعذريني إن كانت بالكلمات قسوة

كيف يمتهن - لا أقول مسلماً ولا عربيا- بل كيف يمتهن إنسانٌ زوجته إلي هذا الحد؟؟

أليست هي عرضه وكرامته؟؟



أري أن عليّ السكوت.. لأنني لو تكلمتُ عن أمثال هؤلاء فربما ضجر الكثيرون من تطاير شظايا الحروف

مع أن اصحاب الفطر المنتكسة لا يستحقون سوي الشظايا المتطايرة

تقبلي مروري

Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله
..........

اولا حمدلله علي سلامتك والعودة بالمواضيع الجميله

بالنسبه لموضوعك اسمحيلي انقل مقاله من النت يمكن يكون فيها رد مناسب للاحوال دي

..عفواً جدَّاتنا الفاُضلات


لقـد ولدنـا في زمـان مخـتلف..

فـوجدنـا "الحيـطــه" فيـه

أفـضل من ظـل الكـثير من الرجـال
كانـت النسـاء في المـاضي يقـلن

( ظـل راجـل ولا ظـل حيـطــه)

لأن ظـل الرجـل في ذلك الـزمان كان..

حبـــاً

واحـترامـــاً

وواحــة أمـــان

تـستـظل بـها المــرأة

كان الـرجـل في ذلك الـزمـان

وطنــاً .. وانتمــاءً .. واحتــواءً ..

فماذا عسـانا نقـول الآن؟؟؟؟

وما مساحة الظِّل المتبقية من الرجل في هذا الزمان؟

وهـل مـازال الرجـل

ذلك الظـل الذي يُـظللنـا بالرأفـة والرحمـة والإنسانيـة؟

ذلك الظـل الـذي نسـتظل به من شـمـس الأيـام

ونبحـث عنـه عنـد اشتـداد واشتـعال جـمر العـمر؟


ماذا عسانا أن نقول الآن؟

فــي زمـــن...

وجـدت فيه المـرأة نفسهـا بـلا ظل تستظـل بـه

برغـم وجـود الرجـل في حيـاتـها

فتنـازلت عن رقتـها وخلعـت رداء الأُنوثـة مجـبرة

واتقـنت دور الرجـل بجـدارة..

وأصبـحت مع مـرور الوقـت لا تعـلم إنْ كانـت...

أُمّــــاً.. أم.. أبــــاً
أخـــاً.. أم.. أُختـــاً

ذكـــراً.. أم.. أُنـثـــى

رجـلاً.. أم.. امـرأة

فالمـرأة أصـبحـت تـعمـل خـارج البـيت..

والمـرأة تـعمـل داخـل البــيت..

والمـرأة تـتكفَّـل بمصـاريف الأبنـاء..

والمـرأة تـتكفَّـل باحتيـاجات المـنزل..

والمـرأة تـدفع فـواتـير الهـاتـف..

والمـرأة تـدفع للخـادمـة..

والمـرأة تـدفع للسـائق..

والمـرأة تـدخل الجـمعيات التـعاونيـة..

فإن كانـت تقـوم بـكل هـذه الأدوار

فماذا تبـقَّى من المـرأة.. لنفسـها؟

وماذا تبـقَّى من الرجـل.. للـمرأة؟

لقد تحـوّلنـا مع مـرور الوقـت إلى رجـال

وأصبـحت حاجتنـا إلى "الحـيطــه " تـزداد..

فالمـرأة المـتـزوجة في حـاجة إلى "حيـطــه"

تســتند عليـها من عنـاء العمـل

وعنـاء الأطفـال

وعنـاء الرجـل

وعنـاء حيـاة زوجيـة حوّلتـها إلى...

نصف امرأة .. ونصف رجل


والمـرأة غـير المـتزوجة

في حاجـة إلى "حيطـة"

تسـتند عليـها من عنـاء الـوقت

وتستمـتـع بظلّـها

بعد أن سرقـها الـوقت من كل شـيء

حـتى نفسـهـا

فتعـاستها لا تقـلُّ عن تعاسـة المـرأة المـتزوجة

مـع فـارق بســيط بينـهمــا

أن الأُولى تمارس دور الرجل في بيت زوجها

والثانية تمارس الدور ذاته في بيت والدها



والطفـل الصغـير في حاجـة إلى "حيـطـــه"

يلـوِّنـها برسـومـه الطفـولية

ويكـتب عليـها أحـلامه

ويـرسـم عليـها وجـه فتــاة أحـلامه

امــرأة قــويـة كـجـدتـه

صبُــورة كأُمّـــه

لا مانـع لـديـها أن تـكون رجـل البــيت

وتكــتفي بظــل..

"الحيـطــــه"..


والطفلـة الصغـيرة في حاجـة إلى "حيـطـــه"

تحـجـزها مـن الآن.

فـذات يـوم ستـكـبر.

وستـزداد حاجتـها إلى "الحيـطـــه"

لأن أدوارهـا في الحيـاة سـتزداد.

وإحسـاسها بالإرهـاق سـيزداد.

فمـلامح رجـال الجيـل القـادم مازالـت مجهـولة..

والـواقع الحـالي.. لا يُبـشّر بالخــير

وربـمـا ازداد سـعر "الحيـطــه" ذات جيــل


لكــن..

وبرغـم مــرارة الــواقع

إلا أنـه مازال هنـاك رجـال يُعـتمد عليـهم
وتستظـل نسـاؤهم بظـلّهم

وهـؤلاء وإن كانــوا قلّـة

إلا أنـه لا يمكـننـا إنــكار وجــودهم..


فشكـــــــــــرا لهـــــــــم


فاكس عاجل..

اشتقنا إلى أُنوثتنا كثيراً..



فعـــودوا .... رجــالاً


كي نعـود .... نســاءً


فالمعذره لاخوتنا الرجال....


منقول للأمانة

.................

تحياتي

عطر الكلمات

ELHAWARY said...

الراجل له مفهومين
مفهوم تكوينى وهو ما يعرف من الجسد
والطبيعه التى خلقها الله بها

ومفهوم معنوى
وهى القيادة والشجاعة و...الخ

بس للاسف فى رجالة كتير فى زمنا دا بوظوا المعنيين سواء بالتغير فى خلقة ربنااو بعدم النخوة
والسبب فى الحالتين البعد عن ديننا الحنيف وقيم الاسلام وتقاليدنا الشرقية
الرجالة اللى زى دى بكل اسف بتسىء الى عاملة الرجال

وعلى راى احمد ماهر
الراجل مش بس بكلمة الراجل بحمايته لبيته واسرته :)))

تحياتى

رازى

ELHAWARY said...

شكرا على الكلام اللى قولتيه وعلى نصيحتك
وربنا يبعد عننا الحسد وكل ازى

دمتى بكل سعادة وحفظك الله من كل سوء

رازى

موناليزا said...

هؤلاء ذكور وليسوا رجال

Soooo said...

اعتقد انك قلتيها بنفسك
رجاله مجازا
على البطاقه
جمب خانة النوع

ملحوظه
انتي عرفتي منين كلمة صديمة ؟؟؟؟
ده انا ماعرفتهاش غير لما دخلت التخشيبه تحري ايام الصياعه الثانوية





سلاموووووووووز

سلوى said...

مدونة الكومي

فعلا صورة مستفزة جدا

وأنا بكتب الموضوع كنت قلقانه
أحسن أكون أنا لوحدي اللي رافضه الصورة دي
وإن ده العادي
بس الحمد لله
ردودكم طمنتني
فعلا لا يصح إلا الصحيح
والمصيبه بقى إنهم بيتباهو بحالتهم دي

صحيح إذا لم تستحي فافعل ما شئت

أشكر لك تواجدك المتميز دوما
دمت بكل الخير

سلوى said...

القلم السكندري
أهلا بحضرتك
شرفت المدونه

لا أستسيغها يعني أرفضها ولا أقبلها
وأري أن المعنى الذي أقصده وصل لحضراتكم
وكل تعليق من التعليقات أضاف للموضوع كلمات وأبعاد جديده

سعيده فعلا بردودكم

دمت بكل الخير أخي وأرجو تكرار الزياره

سلوى said...

عطر الكلمات

عرفتك من قبل ما أقرأ توقيعك :)

جميل جدااااااا ما استشهدتي به عزيزتي

ردي عليه بسؤال واحد

إمتى هتعملي مدونه ؟؟؟؟

سلوى said...

ELHAWARY
ربنا يحفظكم دايما رازي ويوفقكم دوما للخير :)

إنت قلت شئ جديد والله
الرجاله اللي بتغير في خلقه ربنا

ربنا يهدي الجميع

سعيده بتواجدك
دمت بكل الخير :)

سلوى said...

موناليزا

إزيك موناليزتي
يارب تكوني بخير

قولتي المفيد
خير الكلام ما قل ودل :)

دمتى لي بكل الخير عزيزتي

سلوى said...

Soooo
ياااااااه فينك سووو

نورت المدونه والله
وهما فعلا زي ما قلت صفه كده بتتكتب في خانه البطاقه جنب النوع

ملحوظه:
أنا ضحكت ضحك على سؤال الصديمه ده :))

على فكرة ممكن تذاكر وتعرف معلومات من غير ماتدخل الصياعه الثانويه :))

أنا عرفتها من بابا
والتليفزيون برضه

سعيده فعلا بزيارتك
دمت بكل الخير

Anonymous said...

عزيزتي الرقيقه سلوي
..................
اسمحيلي ارد انا كمان بسؤال
انتي ليه مصممه اني اعمل مدونة؟


انا والله كبيري اقرأ موضوعاتكم ويادوب اعلق عليها

يمكن معنديش الابتكار في خلق موضوع معين
والتعبير عنه
علشان كده معنديش الجرأه دي
انا بحب القراءه جدااااااااااااااااااااا

بس صعب اني اكتب
..................
بس بجد ليه لازم اعمل مدونة!!!!!!!!!!!
وعموما يمكن تشجعيني في يوم من الايام

اشكرك جدا
دمتي دائما رقيقه حساسه كما أنت

..............

عطر الكلمات

سلوى said...

عطر الكلمات

شوفي عزيزتي
ما تحكميش على نفسك قبل ما تجربي

إنت بتقراي كتير يبقى عندك عقليه خاصه

مدونتك خاصه بك
تكتبي فيها مواقف معينه
نقد للعالم حواليكي

كده يعني

مش عرفه بس أعتقد إن لديك فكر واسلوب حلو :

عموما
فكري :
عازيه أعملك إبتسامه ومفتاح القوس علق معايا
كل لما تلاقي نقطتين فوق بعض تبقى دي ابتسامه :

Tamer Nabil said...

ازيك سلوى

اخبارك اية

صوابع ايدك مش زى بعضها عشان كدة مش حد هيزعل

لكل نوع فى العيوب والمميزات

وهولاء لايستحقون ان يكونوا رجال

ربنا يهدى

تحياتى

elsha3er said...

جميل جدا الموضوع

بس اتهيألى اللى يعمل اى حاجة من دى دة لايبقى شهم ولا جدع
ولا راجل من اساسه وهو فعلا فى زمننا هذا فى الاصناف دى بس الحمد لله والله انا بشوف ناس بسم الله ماشاء الله حتى لو ظروفهم وحشة بيعرفوا ازاى يحتو بعض

تحياتى لقلمك

احمد الشاعر

رئـــــيسـة حزب الأحلام said...

ياختى بلا نيلة هو بقى فى رجالة
كله عند العرب صابون
فى ايام زمان الرجالة اللى بجد احنا جينا والرجالة مالهمش وجود
يلا ربنا قادر على كل شئ
تحياتى لكى ياقمر

د/ رامي شهاب الدين said...

الحالات إللى إتكلمتى عنها مجرد إستثناءات وتعبر عن حالات فردية فقط لاغير ، ولاتعبر عن واقع الرجال كمجمل

أى حاجة فى الدنيا فيها الكويس وفيها المش كويس بما فيهم الرجال ..وكذلك النساء

وتذكرى قول الله تعالى فى كتابه الكريم : الطيبون للطيبات

وكذلك فان الطيور على أشكالها تقع ، وكل إناء ينضح بما فيه

دمتى بكل الود .. تحياتى

Tamer Nabil said...

السلام عليكم

ازيك اختى العزيزة

اخبارك اية

فى انتظار جديك

تحياتى

سلوى said...

Tamer Nabil
أهلا تامر
يارب تكون بخير دايما

طبعا صوابعي مش زي بعض

وعارفه إنهم قله بس برضه موجودين

شكرا لمرورك وسؤالك أخي الطيب
دمت بكل خير

سلوى said...

elsha3er
فعلا
في كده وفي كده

وفي ناس فعلا دخلهم بسيط جدا
بس بيغرفوا يحافظوا على بيتهم وعائلاتهم
شرفت المدونه أخي
دمت بكل الخير

سلوى said...

رئـــــيسـة حزب الأحلام
فكرتيني بواحده صاحبتي
دايما تقول

إن الرجاله ماتوا في 67

:)
نورتي سلوى

سلوى said...

د/ رامي شهاب الدين

طبعا عارفه إن مش كل الناس كده

في ناس محترمه وبتحترم نفسها قبل أهلها

أنا بس حبيت أكتب عن النوعيه دي

وأبين إنها موجوده

شكرا لتواجدك
وحمد لله على سلامتك أخي
دمت بكل الخير

سلوى said...

Tamer Nabil
شكرا لسؤالك مرة تانيه

والجديد نزل أهو :))

ربنا يحفظك تامر

ولد مصري said...

بس متقوليش رجالة

لأن بكده إنتي بتظلمي الرجالة اللي بجد

انا مش عارف الناس دي طايقة نفسها إزاي

تصدقي إتحرق دمي وأنا بقرأ البوست

الله يسامحك

تحياتي

Anonymous said...

الله الله الله
انا كنت هاكتب اقولك ان الرجالة الله يرحمهم فى 67 وقطار الصعيد بيقولوا خلص على الباقى تقومى تقولى انتى ينفع كدة يعنى (واحد متنفرز )0
سلوى انتى رحتى القسم قبل كدة ولا اية
اما اشوفك اشوف اية الحكاية دى ;)

سلوى said...

ولد مصري

طبغعا ما أقصدش حد دمه يتحرق :)

أنا كمان مش عارفه هما طايقين نفسهم إزاي والله

بس أهي نوعيه موجوده
إبتلاء

سعدت بتواجدك
ربنا يحفظك

سلوى said...

Anonymous said...
مين هنااااااااااااك

طالما قلت لما تشوفيني أبقى عرفتك :)

ولا مش إنت

مش قلت لك إبقى إمضي باسمك
لما أشوفك أنا كمان :))