Saturday, June 20, 2009

براحتى

أفلام العري والشذوذ دليل على الواقعيه ووصف لحال المجتمع المصري
ليس من الحكمه أن نتجاهل ما يحدث في المجتمع ونصبح كالنعامه تدفن رأسها
يجب أن نواجه ونأخذ درس وحكمه
طبعا هذا رأي صانعي هذه الأفلام ورأي ( عفوا )دعاه الثقافه والتقدم
طيب نتناقش
مبدئيا .. أريد من يدعم الرأي السابق أن بجيب هذا السؤال
كم جريمه وكم حدث من الذين تكتظ بهم هذه الأفلام حدث في الحي الذي
يسكن فيه أو المحتمع المحيط به ؟؟
إن كان العري والشذوذ واقع نعيشه فلا أقل من نسبه حدوثه 80% في مجتمع كل واحد فينا
فهل هذه النسبه تتحقق في حياه كل واحد فينا ؟؟

نأتي لشئ آخر أو بالأحري سؤال آخر
هل هذه الأحداث طفره حدثت فجأه في عالمنا أم هي نتيجه ؟؟
إن كانت طفره ... إذا فالخلل فينا
وإن كانت نتيجه .. فمن الحكمه أن نتعرض للسبب وكيف نقضي عليه
ليس من الحكمه والفن والرقي أن نتعرض للنتيجه ونترك المسبب لها
والمسبب لها بكل بساطه هو الحاله الإقتصاديه
تعالوا نتتبع شابان فور تخرجهما
أحدهما يبحث عن عمل داخل بلده ... بعد رحله بحث طويله وجد عمل
بمرتب مهما علي فهو بسيط .. فهو يحتاج بعد العمل أن يستقر
من حقه .. يريد شقه بسيطه ومبلغ ليتقدم لعروس ما وشبكه وهيصه بقى
متى يحقق هذا الشاب الإستقرار الذي يبحث عنه ... حين ميسرة طبعا 
وقد يمر العمر ولا يجد تلك الميسره
الشاب الآخر
كان لديه فرصه ليسافر خارج البلاد
المرتبات أحسن .. فرصه الإستقرار أكبر .. كام سنه ويصبح معه ثمن الشقه ومتطلبات الزواج
تزوج بالفعل .. بعد ذلك يسافر مرة أخري .. من أجل مستقبل الأولاد
ويظل في بلد وزوجته وأولاده في بلد ويمضي العمر وبينهما سكه سفر 

ثم تأتي تلك الأفلام ...
تعرض كل أنواع الضياع ... والشباب يتفرج
ولا يجد أمامه سوى الشارع
لا يجد أمامه سوى الخطف والسرقه طالما عز عليه أن يشتري
فليس أمامه سوى الحصول على ما يريد ولو بطرق غير مشروعه

ثم يقال أن هذا فن وواقع
ربما
أعذروا جهلي وضيق أفقي وعدم إدراكي لواقع بلدي
ولكن تذكروا أننا مسلمين
ويلاش تبقوا انتوا والزمن

37 comments:

كاتب مصري said...

أولا ازيك
ثانيا
دي بقت حاجة مشينة ومصيبة كبيرة جدا غالبية الأفلام بقت بتعتمد عليها حتى الي كنت بقول انهم محترمين وبيقوموش بأدوار زبالة كده طلعوا أصلا هما دي طبيعتهم وعملوها الحكاية ان الفرصة كانت لسة مجاتش
ربنا يعافينا
مهما قالوا ودافعوا زي ما انتي قلتي في وصف المدونة لابد أن يكون للحرية طوق يحددها احنا انحدرنا بطريقة فظيعة كده
أخيرا بأه معايا دعوة خاصة لك للكتابة في مجلة رؤية مصرية
لو عاوزة تفاصيل قولي وأنا أقولك كل حاجة عنها
خالص تحياتي

صفــــــاء said...

عرى فى مجتمعنا ... أحنا صعايدة . يعنى مفيش
شذوذ ... منسمعش عنه حتى لو موجود
لكن قلت عنف جرائم وحشيه
متوافر وبكثرة يا افندم
ومذابح بالجمله كمان لو عاوزة

الواقعيه فى الفن .. الفن مش المفروض يكون واقعى 100% لازم بكون فيه شويه خيال عشان الاختلاف والدراما على الاقل
وبعدين لو قفلنا الافلام والمسلسلات الناس هتتعظ وتتوب وتقنع وتجتهد ؟
نقاش يطول شرحه
نبقى نكمله بعدين
لكن الطرح جميل والأسلوب راقى ودعو للحوار

موناليزا said...

متفقة معاكِ قلباً وقالباً
ولهم اقول ارحمونا يرحمكم ربنا

RAZY EL HAWARY said...

السلام عليكم

المجتمع المصرى فيه كل شىء شذوذ وملحدين وطوائف كتير

بس الغالب على مجتمعنا الصلاح والحاجات دى بتحصل بس بنسمع عنها اكتر ما بنشوفها

اما موضوع الافلام والسينما

الحاجات دى لو ماكنتش بتجيب فلوس وعائد ماكنوش فكروا فيها وصرفوا عليها المبالغ دى يعنى هما مش بيعموا الافلام دى حبا فى البلد وعشان الناس تستفاد وتستعيظ
طيب ما فى حاجات كتيرة فى البلد وحشه وماحدش اتكلم عليها لانها مش هاتجيب اى دخل

ثم فى اساليب كتير للنقاش ممكن تتعرض بدون اى ابتزاز او عرى او الفاظ خارجة بس هما لو عملوا كدا مش هايستفادوا بالعكس هايخسروا


يعنى من الاخر هما بيستخبوا ورا ستار اسمه بناقش قضية فى المجتمع المصرى وللاسف كل دا بيضر البلد خارجيا

الموضوع جميل واسلوب الطرح اجمل

تحياتى

حائر في دنيا الله said...

الفكرة
ان الفيلم يكسب كتير أوي
ويقوموا بالفلوس دي يصلحوا الحاجات البايظة في البلد
المشكلة
ان الفيلم بيكسب كتير بس مبيصلحوش حاجة
ليه لانهم بتعجبهم القصة ويعملوا فيلم تاني

بجد
ليس من الحكمة ان نضع رؤسنا في الرمال حتى لا نرى مشاكلنا فتلك الطريقة لن نحلها وايضا هذا الكشاف المبتذل لن يجعلنا نحلها بل ربما أوجدها أصلا

بعضا من الواقعية يا دعاة سينما الواقعية

السلام عليكم

romansy said...

دى مشكله كبيره وموجوده فى كل الافلام
دلوقتى بقت الاستهانه بالمراه كبيره قوى
المراه دى امى واختى وزوجتى ليه نستهان بيها ونقلل كرامتها كده

ربنما معانا ومع كل الشباب ويهدينا يارب

ابو صهيب ( الجمعاوي الاصيل)سابقاً said...

اسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بداية اتفق معك
ثانياً اوجه رسالتين
الاولى لصانعي هذه الافلام
ارحمونا بقى

الثانية للرئيس مبارك
كل هذا في ميزانك

تقبلوا مرورنا

مدونة الكومي said...

تدوينة رائعة تصف الكثير من الوضع الحالي في غعلامنا المصري، ليست الأفلام وحدها بل الأقلام والعدسات كذلك.

المجتمع المصري مثله مثل غيره خضع ويخضع لعملية تغيير وهدم أخلاقية غير عادية، والهدف منها كما يتناوله الكثير وتناولته بتواضع عبر مدونتي هو تدمير الثقافة والحس ونسف كل معالم العادات والتقاليد الشرقية المحافظة من قاموس الحياة.
والأفلام التي تؤدي الدور الإجتماعي وتناقش قضايا المجتمع والوطن كما يقولون هي معول هدم ضخم في مجتمعنا بل هي اداة أكثر وطاة من أدوات ثقافية كثيرة تريد تأدية نفس الدور. والدليل على ذلك مدى تأثرنا بمصطلحات وشخصيات سينمائية على طول الخط بدءا من مدرسة المشاغبين وانتهاءا باللمبي الذي حول طريقة كلام المصريين غلى طريقة مدمني السبرتو والكله وسندوشتات الحلاوة بالقشطة.
في الوقت الذي تمارس الأفلام الأمريكية مثلا رسالة غعلامية مرسومة بدقة عن القوة والهيمنة الأمريكية والحلم الأمريكي ليزداد حب العالم للمجتمع الأمريكي ولقيمه وعاداته الزائفه ومدى اهتمامه بالإنسان وقيمة حياة الإنسان (رغم أنهم يمارسون أفظع عادات التمييز العنصري) إلا أننا نصدق ونجري وراء الحرية والدولار استشهادا وتمثلا بافلامهم المحكمة الإخراج التي حققت أعلى درجات الغزو الفكري السينمائي في العالم.

أفلامنا تأخذنا بانفتاحها وبحثها عن الرخص والدعارة على نفس طريقة المجلات الجنسية الرخيصة التي تباع على الأرصفة إلى مزيد من التدمير الأخلاقي والثقافي بحجة قضايا الوطن.

أخيرا، لماذا لا تناقش افلامنا قضايا اخرى كثيرة صالحة في المجتمع؟ أم أن الدعارة والمجون هي علامة مميزة منتشرة في كل مكان ويجب أن نعرضها ونعرض كيف تتم ممارستها حتى يتعلمها الجيل الجديد من الشباب ويتميزون فيها فيتجنبوها؟
عملا بالمثل القائل: التجربة خير برهان

موضوع رائع، واعتذر بشدة على الإطالة

لورنس العرب said...

هذا الكلام لا يعجب الكثيرين
ولا ادري لماذا الواقعيه دائما تكون متمثله في المشاهد الساخنه
عندنا زمان يوسف وهبي كان بيمثل ولم يكن ليفعل مشاهد ساخنه
ايه المشكله؟
ثم ان الحقيقه انا مش عارف بيمثلوها ازاي اصلا
ولو اعترضت لواجهت الكثيرين من هؤلاء البهائم يقولون لك ان هذا فن
وآخرين يقولون لك لو مش عاجبك ما تتفرج علينا

ebn roshd 777 said...

فكره حلوه
ليه ميكونش لينا راي
بمعني اخر
هل فعلا مشاهد العري والقبلات الملتهبه
شيء لابد منه ؟؟
ام انها مجرد اساليب حقيره ورخيصه لجذب المراهقين؟؟
رايي الشخصي ان مخرج مثل خالد يوسف
اضاع علي نفسه فرصه ذهبيه ليكون من عظماء المخرجين بسبب اصراره علي حشو افلامه الواقعيه بمشاهد والفاظ في منتهي الحقاره
ومن يقول ان الافلام لا تؤثر في المراهقين والشباب فهو واهم
اخيرا تقبلي تحياتي علي هذا الموضوع الشائك

P A S H A said...

كلام جميل .. وكلام معقول .. ما أقدرش أقول حاجة عنه .. (كورال)
ليلى مراد

سلوى said...

مش عارفه أرد ع التعليقات
كل مرة تطلع لي صفحه بيضا
دي التجربه الألف :)

حاول تفتكرنى said...

اؤيد ان نسبة هذه المشكلات منخفضة جدا ، وحتى لو كانت موجودة ، فالنسنيما لا تعالج ابدا ، فالانتاج الضخم يجب أن يكون مقابلة ايرادات ضخمة ، ولكن هذا الهدف يظل مندثرا اذا تحدث اصحاب هذه الاتجاه

سأتحدث وكأن هذه المشكلات موجودة بكثرة - على سبيل الافتراض - فتري من يستطيع التعامل معها ، غير تعخطيط اجتماعي واسع يشمل كل المجالات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والدينية ، يتكاتف جيل بأكمله فى سبيل تميهيد السبل لأجيال قادمة

ان السينما مجرد تجارة ، ليس إلا ، واذا كان هناك منها انماط جيدة ، فأنها تسلط الضوء على بعض المشكلات فقط ، ولا تستطيع حلها ، ثم أن هذه النوعية الجيدة من التناول أمثال جعلوني مجرما ، وكلمة شرف التي غيرت من بعض القوانين فى المجال الاجتماعي ، نوعية غير قابلة للتكرار ، أما اغراءات المال الوفير من الأفلام التي تعتمد على العري والشذوذ والتي يكون اغلبها مسروق من الرويات العالمية ، وافلام هوليوود ، وابداعات شارون ستون ومايكل دوجلاس ، حتى الاقتباس يكون مشوها ، لأنه لا يليق على المشاعد ، وزلا يتناسب مع الظروف ، ولا يستطيع الممثل والممثلة إتقان الدور


تحياتي

elsha3er said...

السلام عليكم

يارب تكونى بخير اسف بقالى فترة كبيرة ما بجيش بس غصب عنى الامتحانات

اما بالنسبة للموضوع فهى دى بلدنا وان دلوقتى اى فيلم عشان ينجح لازم يكون فيه مناظر

بس بصراحة العيب مش فيهم العيب فينا اللى يدخل عشان يتفرج على كدة دة بيدى الفرصة ان الافلام دى تنجح ويتعمل زيها

وانا بصراحة ما عرفش اية اللى ممكن يحل المسألة دى


تحياتى


احمد الشاعر

سلوى said...

كاتب مصري
أولا
أنا بخير الحمد لله
ثانيا
فعلا :)
الحريه لها طوق قد يكون للنجاه
وقد يكون للخنق
المسأله إن الحكايه زادت وبقت موضه
ربنا يعافينا

شكرا للعرض طبعا
شئ يسعدني إن أشارك معكم
أنا شفت المجله .. حلوة أوى
ربنا يوفقكم
بس إيه هي التفاصيل؟
على فكرة أنا بكتب في مجلهوسط البلد
فهل ده يتعارض مع عرضك ؟
دمت بكل الخير أخي

سلوى said...

مش معقول
أخيرا قبل تعليقات
:)
ألحق أرد بقى

سلوى said...

صفــــــاء
أهلا بالصعيد وناسه .. اللي هما أجدع ناس
الحمد لله .. مافي عري عندكوا ولا حاجات تانيه
هو العنف بس اللي يمكن غالب عندكوا شويه

وبعدين لو قفلنا الافلام والمسلسلات الناس هتتعظ وتتوب وتقنع وتجتهد ؟
وهو أنا يا لولو قلت يقفلوهم
وحتى لو قلت يعني حد هيسمع الكلام:))
الفكرة بلاش الشكل الأوفر اللي بقوا بيتبعوه
وبلاش استخفاف بالعقول ويقولوا ده إحنا بناقش قضيه مجتمع

لأنه لو كان كده فعلا
طيب يقولوا كام حادث من نوعيه اللي بيعرضوه حصل عندهم ولن أرضي بنسبه أقل من 80%
علشان نقدر نقول إنها طبيعه وواقع

شرفتيني يا صفوء ووجودك بيسعدني وانت عارفه :)

سلوى said...

موناليزا
وأنا كمان متفقه معايا :))
فعلا
إرحموا من في الأرض

شرفتي موناليزتي الجميله
ربنا يحفظك

سلوى said...

*********************************************************
RAZY EL HAWARY
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

حلوة الجمله دي رازي
بس الغالب على مجتمعنا الصلاح والحاجات دى بتحصل بس بنسمع عنها اكتر ما بنشوفها

وفعلا المسأله مسأله ماديه
وشوف الإعلانات بتركز على لقطات معينه ومشاهد خارجه
علشان تجزب أكبر عدد من الناس
اللي لا هاممها قضيه ولا غيره
اللي هاممها المشاهد دي

نورت رازي
دمت بألف خير

سلوى said...

**********************************************
حائر في دنيا الله
حلوة جدا الجمله دي
ياريت يسمعوا بقى وبلاش استخفاف بعقول الناس
ليس من الحكمة ان نضع رؤسنا في الرمال حتى لا نرى مشاكلنا فتلك الطريقة لن نحلها وايضا هذا الكشاف المبتذل لن يجعلنا نحلها بل ربما أوجدها أصلا

دمت بكل الخير اخي

سلوى said...

***********************************
romansy
بصيت من زازيه تانيه رومانسيه ماتكلمناش عنها
طيب نعمل إيه والممثلات وافقوا أصلا إنهم يعملوا كده
الله المستعان أخي
شرفت رومانسي ودمت بألف خير

سلوى said...

ابو صهيب ( الجمعاوي الاصيل)سابقاً

خير الكلام ما قل ودل بجد
لميت كل الموضوع في رسالتين
اوجه رسالتين
الاولى لصانعي هذه الافلام
ارحمونا بقى

الثانية للرئيس مبارك
كل هذا في ميزانك
أحسنت بجد

سلوى said...

مدونة الكومي
والله تعليقك هو اللي رائع بجد

وبعددين إيه طولت دي
عموما إنت بتعوضها لما بتعلق بــــــــ
:)

أنت شرفت المدونه كيمو
ربنا يحفظك ودمت بكل الخير

سلوى said...

لورنس العرب
عندك حق طبعا في كلامك

وخد بالك اللي مش هيوافقهم هيبقى متحجر ومقفل ومش فاهم اللي بيحصل في مجتمعه
:)
شرفت لورانس ربنا يحفظك أخي

سلوى said...

ebn roshd 777
هي فعلا زي ماقلت
نها مجرد اساليب حقيره ورخيصه لجذب المراهقين؟؟
بالضبط كده
والنتيجه شوف الشباب الوقت الموضه شكلها إيه
سلاسل ولبس ما ينفعش
هما بس يرحمونا من عبقريتهم دي

أسعدني تواجدك بن رشد
ربنا يحفظك

سلوى said...

*****************************
P A S H A
طالما ليلي مراد
يبقى مش هنقدر نقول شئ :)

شرفت المدونه باشا
دمت بكل الخير

سلوى said...

حاول تفتكرنى
إضافاتك جميله جدا
فعلا فيلم زي جعلوني مجرما وكلمه شرف وأريد حلا
كانت أفلام بتناقش قضايا واقعيه وساعدت في حلها
كمان الجزء الخاص بإن القصص مقتبسه من الروايات الأجنبيه
التى ربما تناسب المجتمع هناك
ولكن لا تناسب مجتمعنا فالصورة في النهايه تحرج مشوهه
أشكرك جدا ع التعليق والإضافات المميزة
دمت بكل الخير

سلوى said...

*********************************************
elsha3er
ولا يهمك :)
المهم أخبار الإمتحانات إيه
إن شاء الله ربنا يوفقك ونقرأ بوست عن النجاح

ماهو اللي بيدخل يا أحمد هما الشباب الصغير
الجيل الجديد
اللي عايزين يشكلوه بطبيعه معينه

الله المستعان
سعيده بتواجدك وربنا ينجحك إن شاء الله

كاتب مصري said...

لا طبعا كتابتك في أي حته لا يتعارض مع طلبي المهم انه ميكونش متعارض مع المجلة التانية
ربنا يكرمك
التفاصيل باه بسيطة جدا
هو المجلة أصلا هينزلها تصميم جديد وبرمجة جديدة وترتيب جديد كلها أسبوع واحد بإذن الله بس وهبلغك بكل حاجة والتفصيلات وإن كنت أود تحضري لقاء التحرير الجاي هيبقى الامر أحسن وأكثر وضوح لو عاوزة تفاصيل عنا للقاء قوليلي
تحياتي
سلام

Israa El-sakka said...

أولا : سعيدة بزيارتي الأولى
ثانيا: الإعتراض على إيه شخصيا أنا مش معترضة على المناقشة ولا أنه واحد يكتب قصة عن أي موضوع جريء الإعتراض مش على الفكرة لأنه الأفكار ليها جناحات ممكن توصل بيها باكتر من شكل اعتراضي هو على الإثارة المفتعلة !!! و الإباحية و العري!! يعني بقت حاجة تقرف الإعتراض أنهم يعملوا أفلام و كليبات تخدش حيائي الإعتراض أنهم يزينوها و يحطولها بريق زائف و يغووا المشاهد و يضحكوا عليه!! عايزين يبقوا أحرار أوكي بس مش على حسابنا الناس بتموت من الجوع كل يوم دافعوا عنهم و لا هما مع الحكومة فراخ بتكاكي !! هما تفكيرهم مادي جداَ للأسف
تحياتي
و أتمنى دوام التواصل

راجى said...

ربنا يصلح الحال ان شاء الله

assafo anaroze said...

سلوى
ربما قد نختلف في وجهات النظر
حيث من واجب الفن و الفنانين انهم يشخصوا مشاكل المجتمع
و من واجبنا احنا كمجتمع و مسؤولين نبحث عن السبب و الحلول الكفيلة بالحد منها او القضاء عليها
الفن بيؤدي رسالة عليه انه يقوم بها على احسن وجه
الدور الباقي على مسؤولين الجالسين فوق كراسيهم الوثيرة و لا حياة لمن تنادي
مودتي المتواصلة

dodoo said...

موضوع مهم جداااااا ياسلوى ومستفز جدا جدا جدا

اولا بيحسسونى ان المجتمع كله قايم على الشذوذ والجرايم وغيره وغيره

مع انها نسبه ضئيله جدا

ثانيا انهم بيعرضوا المشكله وفى نفس الوقت مش بيقدموا حل ليها

بالعكس بقى ده هما ممكن يكونوا سبب ان الناس تتعلم الحاجات دى

زى بالظبط برنامج خلف الاسوار اللى كان بيجيب الجريمه بالتفصيل

ماهو كده ممكن الناس تتعلم طرق الجريمه

تالت حاجه ان لما واحد بيبدا فى عمل موضوع معين

تلاقى بقدرة قاااااادر كل الافلام بقت عن نفس الموضوع وتناقش نفس القضيه

كأنهم على فجائه كده افتكروا ان فيه حاجه اسمها شذوذ وحاجه اسمها جواز عرفى

بجد عجبت لك ياااااازمن

مدحت محمد said...

عندك حق والله ياسلوى ربنا يحفظنا

elsha3er said...

السلام عليكم

انا جيت اسأل بس واتطمن يارب تكونى بخير منتظرين جديدك

تحياتى


احمد الشاعر

elsha3er said...

السلام عليكم

اتاخرتى علينا اوى

طمنينا عليك بتعليق حتى

تحياتى

احمد لشاعر

مجداوية said...

السلام عليكم

طبعا التدوينة الرائعة دي أنا قرأتها في توبيك جروب عودة الحياء وأشكرك كل الشكر لمشاركتنا إياها

لكن الأمر الذي يحيرني أنني أسمع الاعتراضات والشجب من أناس يدخلون هذه الأفلام بالفعل فلماذا يدخلونها !!!!

تحقيق أعلى الايرادات لهذه الأفلام يعكس ازدواجية الشعب المصري وحبه لتتبع الفضائح رغم استنكاره لها !!!

ولا أدري كيف يذهب رجل بأسرته أو بزوجته أو بأخته ليشاهد مع الأغراب هذه الأفلام وهي تخدش الحياء ولا يستطيع أحد سليم الفطرة وسليم الايمان أن ينظر حتى وهو بمفرده !!!

اشاعة الفحشاء وتعود رؤية المنكر هو هدف من يحارب الأخلاق والدين ونحن نساعدهم بأموالنا على ذلك !!!!